غرفة الاخبار
اللاجئ الفلسطيني
عن اللجنة
مجال العمل
نطاق العمل
شركاء اللجنة
اختار فئة

يشكّل غياب البيانات الرسمية والشاملة والدقيقة حول أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان عاملاً رئيساً يحد من قدرة الحكومة اللبنانية على صياغة سياسات سليمة تجاه اللاجئين الفلسطينيين على أسس صلبة وعلمية.
 
وبهدف الحصول على معلومات واضحة ودقيقة وبيانات إحصائية حول الظروف المعيشة والبيانات الحضرية في المخيمات الفلسطينية والمناطق المجاورة والتجمعات، تحتاج الحكومة الى أداة لصوغ السياسات وإرساء المعرفة، وتطوير المؤشرات ورصد الأحوال المعيشية لتوجيه المناقشات العامة والسياسية المنهجية من قبل الهيئات الحكومية والمسؤولين.
 
في هذا السياق، وفي إطار المهام التي قامت بها «مجموعة العمل اللبنانية حول قضايا اللاجئين الفلسطينيين»، تم نقاش موضوع الحاجة إلى إيجاد حل لمسألة النقص والإختلاف في البيانات والمعطيات الخاصة بالوجود الفلسطيني في لبنان؛ 
 
إذ اعتبرت مجموعة العمل أن غياب البيانات الرسمية والشاملة والدقيقة حول أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان يشكّل عاملاً رئيساً يحد من قدرة الدولة اللبنانية على صياغة سياسات سليمة تجاه اللاجئين الفلسطينيين على أسس صلبة وعلمية.
 
وبعد الاطلاع على العمل الذي تقوم به لجنة الحوار اللبناني-الفلسطيني مع الجهات المعنية من أجل تنفيذ إحصاء شامل (تعداد) للاجئين الفلسطينيين في لبنان وفق معايير موضوعية ومهنية؛
بنتيجة النقاشات، تم التوصل إلى التوصية التالية في 24 نيسان 2015:
 
- إجراء إحصاء شامل للاجئين الفلسطينيين في لبنان، على أن يشمل تعداد اللاجئين وأوضاعهم الاقتصادية والاجتماعية، في المخيمات والمناطق المحاذية والتجمعات الفلسطينية وأماكن سكنهم الأخرى. 

بناءً على هذه التوصية، تم تنفيذ مشروع "التعداد العام للسكان والمساكن في المخيمات والتجمعات الفلسطينية في لبنان" عبر شراكة استراتيجية بين المؤسستين الحكوميتين: الإدارة المركزية للإحصاء   CAS) ) والمكتب المركزي الفلسطيني للإحصاء في رام الله (PCBS) والإعلان عن نتائجه خلال عام 2017.
 

الاشتراك في النشرة الإخبارية لمتابعة أخبارنا