غرفة الاخبار
اللاجئ الفلسطيني
عن اللجنة
مجال العمل
نطاق العمل
شركاء اللجنة
اختار فئة

وزارة الشؤون الاجتماعية

تتدخل وزارة الشؤون الاجتماعية على نحو محدود في تحسين الوضع المعيشي والاجتماعي في المخيمات والتجمعات الفلسطينية. ويقتصر دورها على استقبال ورعاية وإعادة تأهيل أعداد متواضعة من اللاجئين لم تتجاوز الـ 27 حالة عام 2014. وقد توزعت هذه الحالات على نساء معنفات عدد 2 ومدمني مخدرات عدد 19 ومصابين بمرض نقص المناعة ( سيدا) عدد 6. ثم هناك اختبارات الذكاء المجانية للأطفال الذين يعانون صعوبات تعلمية أو من ذوي الحاجات الخاصة. أما باقي برامج الوزارة وخصوصا تلك التي تتجه نحو الفئات المعوزة والأكثر فقرا فلا تطال مجتمع اللاجئين بشكل متخصص لكنهم يستفيدون من خدمات مراكز الخدمات الانمائية اذا ترددوا عليها.
اتخذت وزارة الشؤون الاجتماعية خطوات محدودة في اتجاه اللاجئين الفلسطينيين، فبعد تقديم التقرير الثاني عن تنفيذ اتفاقية حقوق الطفل (1993 – 1998)، وبعد ملاحظات اللجنة الدولية بسبب عدم شمول الاطفال اللاجئين بالتقرير، لحظت الوزارة في تقريرها الثالث (1998 – 2003) هذه الفئة وضمنت تقريرها فصلا خاصا عن الاطفال اللاجئين بما يعتبر اعترافا بمسؤوليتها عن كل الاطفال المقيمين على ارض لبنان، عملا بالاتفاقية الدولية. من ناحية ثانية، فإن القرار 121/1 تاريخ 21 أيار 2004 الصادر عن وزير الشؤون الاجتماعية والمتعلق بتحديد الفئات المستفيدة من خدمات الوزارة، قد شمل الاطفال المولودون من ام لبنانية (يمكن ان يكون الاب فلسطينينا وكذلك الطفل) كما انها شملت كل النساء المعنفات بخدماتها في حال وقع العنف عليها من شخص لبناني. وهذه خطوات محدودة ولكن في الاتجاه الصحيح.

الاشتراك في النشرة الإخبارية لمتابعة أخبارنا